CFD Trader

هل أنت مستعد لتصبح متداولًا أفضل؟ ابدأ رحلتك مع تطبيق CFD Trader الرسمي!

قم بإنشاء حسابك المجاني الآن

التداول عبر الإنترنت

التداول بشكل عام موجود منذ مئات السنين. فلطالما كان هو الطريقة الأساسية لتبادل السلع والخدمات بين شخصين أو أكثر. إلا أن هذا المصطلح قد تطور مع مرور الزمن، وهو الآن مفهوم عالمي له العديد من الفروع التي يمكنك دراستها قبل البدء في تداول أي أصل.

هناك مئات الأسباب التي قد تجعلك تقرر بدء التداول:

  • ربما قرأت عن الأمر عبر الإنترنت.
  • ربما أخبرك عنه بعض الأصدقاء.
  • أو صادفته أثناء تصفحك للإنترنت.

بغض النظر عن السبب، يعد التداول عالمًا مثيرًا به آلاف الاحتمالات التي يمكن اكتشافها!

قبل أن نبدأ الغوص في منصات التداول الحديثة وكيف يمكنك استخدامها لصالحك، فإننا نرى أنه من المهم أن تعرف القليل عن تاريخ التداول عبر الإنترنت. يمكن أن تعطيك هذه المعلومة لمحة عن كيفية تطور التداول على مدى العقود الماضية وكيف سيستمر في النمو في المستقبل.

انضم إلينا الآن!

كيف ظهر التداول عبر الإنترنت؟

نشأ التداول عبر الإنترنت في عام 1972 عندما قامت الجمعية الوطنية لتجار الأوراق المالية (NASD) ببرمجة أحد البرامج كأول سوق إلكترونية للأوراق المالية في العالم. كان هذا المنتج يسمى الرابطة الوطنية للاقتباسات الآلية لتجار الأوراق المالية أو "بورصة ناسداك NASDAQ".

إلا أن ناسداك لم تكن تعمل مثل منصات التداول في الوقت الحاضر. كانت المنصة آنذاك لا تزال بحاجة إلى مدخلات الوسيط البشري للبدء، الأمر الذي تطلب ما يصل إلى سبعة أيام لتنفيذ صفقة واحدة. عندما بدأت ناسداك لأول مرة، كانت تعمل بشكل أساسي بطريقة قاعة التداول، وهو ما يحدث عندما يجتمع الناس في غرفة واحدة ويبدؤون في رفع أصواتهم بالصراخ منادين بالعطاءات.

في الثمانينيات، بدأ المزيد من الأشخاص تنفيذ الصفقات عبر الهاتف، مما أدى إلى رفع كفاءة هذا البرنامج. استمر التداول عبر الهاتف حتى التسعينيات منذ أن بدأ الإنترنت في الانتشار على نطاق واسع كطريقة أفضل لتنفيذ التداولات دون إضاعة الكثير من الوقت.

لا تزال ناسداك تعمل حتى يومنا هذا، وقد تطورت لتتكيف مع اتجاهات التداول الحديثة، مما يجعلها ثاني أكبر سوق إلكترونية للأوراق المالية في الولايات المتحدة.

كما ترى، فقد مر التداول بالعديد من المنصات حتى ينجح، ومن المتوقع أن يستمر في التطور مع ظهور اتجاهات تكنولوجية جديدة وتوجهات حديثة في التداول. أصبح الوصول إلى المعلومات اليوم أسهل من أي وقت مضى، مما يدفع بنا للاعتقاد بأن هذا هو أحد أفضل الأوقات لبدء رحلتك في التداول.

ماذا يشمل التداول؟

التداول هو مفهوم اقتصادي أساسي موجود منذ مئات السنين. إنها عملية تبادل السلع والخدمات؛ وتحدث هذه المعاملات عادةً بطريقتين:

في حين أن هذا هو المفهوم الأوسع، فإن التداول عبر الإنترنت له نهج مختلف قليلاً. في هذا الشكل من التداول "عبر الإنترنت"، تقوم بتبادل أدوات مالية مختلفة بدلاً من السلع والخدمات. يمكن أن تشمل هذه الأدوات المالية أنواعًا عديدة من الأصول، مثل العقود مقابل الفروقات والعملات المشفرة والسلع والعملات وغير ذلك.

لبدء التداول، تحتاج إلى اتباع بعض الخطوات الأساسية، مثل فتح حساب تداول، وتعلم أساسيات أسواق الأسهم، وإنشاء خطة تداول، وممارسة محاكاة تداول الأسهم عبر الإنترنت إذا كنت تريد ذلك.

ومع ذلك، فإن أهم أمر ينبغي عليك فعله لبدء التداول هو إجراء البحث المناسب. تتطور أسواق الأسهم دائمًا، مما يجعل من الصعب مواكبة جميع المعلومات الواردة. إذا لم تأخذ الوقت الكافي لقراءة المعلومات الجديدة، فقد تواجه بعض المشكلات في فهم سبب تصرف السوق بطريقة معينة.

بشكل عام، يمكن لأي شخص لديه اتصال بالإنترنت ومتصفح أن يقوم بالتداول، ولكن الأمر يحتاج إلى التفاني والصبر ليصبح المرء خبيرًا فيه.

ما نوع الأصول التي يمكنك تداولها؟

إمكانيات التداول عبر الإنترنت لا حصر لها! تتيح لك حاليًا العديد من المنصات تداول معظم الأصول المتاحة في السوق. إذا كنت قد بدأت للتو في التداول، فقد تصيبك الحيرة بشأن أفضل الأصول التي تناسب أهدافك. فيما يلي نظرة عامة على الأصول الأكثر تداولًا.

عقود الفروقات (CFDs)

هذا عقد مبرم بين المستثمر والوسيط. عندما ينتهي العقد، يتبادل الطرفان الفرق في أسعار فتح وإغلاق أداة مالية معينة. يتضمن التداول التكهن بمدى ارتفاع أو انخفاض سعر أداة مالية معينة في المستقبل.

الفرق بين تداول العقود مقابل الفروقات والتداول التقليدي هو أنك لا تتداول الأصول بشكل مباشر؛ أنت تتداول في عدد محدد من الوحدات من هذا الأصل.

العملات

العملات هي أصولك التقليدية، مثل الدولار الأمريكي واليورو والجنيه الإسترليني والدولار الكندي وما إلى ذلك. في هذا النوع من التداول، أنت تقوم بالتداول في أزواج العملات. على سبيل المثال، عندما تريد تداول زوج عملات، فهذا يعني أنك تبيع عملة وتشتري عملة مختلفة.

وتشمل أزواج العملات الأكثر شيوعًا اليورو/ الدولار الأمريكي، الدولار الأمريكي/ الدولار الكندي، الدولار الأمريكي/ الين الياباني، وغيرها الكثير.

العملات المشفرة

هذه إضافة حديثة في التداول. العملات المشفرة هي أصول رقمية غير موجودة في شكل مادي، ويمكن الحصول عليها بسهولة من أي مكان في العالم. لتداول العملات المشفرة، عليك التكهن بالسعر الذي قد تصل إليه عملة مشفرة معينة في المستقبل وتنفيذ أمر شراء / بيع بناءً على ذلك التكهن.

قد يكون من الصعب اختيار عملة مشفرة بعينها للتداول في البداية نظرًا لوجود المئات منها. ومع ذلك، إذا كنت قد بدأت للتو، فيمكنك استخدام أكثرها شيوعًا، مثل بيتكوين وإيثيروم وريبل ولايتكوين وما إلى ذلك.

السلع

يشمل تداول السلع: السلع الزراعية وسلع المعادن وسلع الطاقة وغيرها الكثير. هنا، أنت تتداول في الغالب في الذهب والنفط والمنتجات الزراعية الأخرى.

كان هذا النوع من التداول ولا يزال موجودًا منذ عدة سنوات، وهو يركز على القطاع الاقتصادي الأساسي.

هل توجد أصول أخرى في السوق؟

ضع في اعتبارك أن الأصل يمكن أن يكون أي غرض له قيمة مالية، مما يعني أنه يمكن تحويله إلى نقود. في حالة الأصول المالية، يمكنك العثور على جميع الأدوات المذكورة أعلاه، بالإضافة إلى السندات والصناديق المشتركة والودائع وغير ذلك الكثير.

كما قلنا من قبل، فإن سوق التداول ضخم، ويمكنك تقريبًا تداول أي شيء له قيمة. ومع ذلك، قد تحتار في البداية للعثور على الأصل الصحيح الذي يمكنك تداوله. لحسن الحظ، يتيح لك تطبيق التداول CFD Trader الذي نقدمه لك تداول جميع الأصول المذكورة من خلال منصة واحدة.

كيف يعمل CFD Trader؟

ما زالت تطبيقات التداول ابتكارًا جديدًا إلى حد ما، لذلك من الشائع أن تجد الكثير منها بميزات مختلفة وإمكانات توافق متنوعة ومظاهر متعددة. ومع ذلك، فإن العثور على تطبيق تداول يمكن الوثوق به ليس بهذه البساطة، لأن بعضها أنشأه مطورون لا يعرفون شيئًا عن التداول، مما يجعل أداء التطبيق سيئًا.

طور CFD Trader فريق كبير من المتداولين والمطورين الشغوفين بالمجال، لذلك يمكنك أن تكون مطمئنًا إلى أن هذا البرنامج يحتوي على المعلومات الصحيحة التي تحتاجها لبدء رحلة التداول الخاصة بك بكفاءة عالية.

المفهوم الذي يعمل هذا التطبيق وفقه بسيط، لكنه أقوى مما قد تظن. لاستخدام CFD Trader، تحتاج إلى إدخال معلّمات التداول الخاصة بك في النظام؛ تتضمن هذه المعلّمات نقاط الدخول والخروج ونوع الأصل الذي تتداوله والخطة العامة التي ستعمل وفقها. بعد القيام بذلك، سيبحث التطبيق باستمرار عن الصفقات المناسبة التي تتوافق مع معاييرك.

أفضل شيء في CFD Trader هو أنه يمكن أن يوفر لك الكثير من الوقت إذا استخدمته باستمرار. أحد مصادر القلق الأساسية للمتداولين هو عدم وجود الوقت الكافي لتعلم القدر الكافي عن التداول بشكل صحيح. وفي حين يحتاج التداول الكثير من التفاني لتصبح ماهرًا فيه، لا يضر أن يكون لديك من يساعدك من حين لآخر.

أخيرًا وليس آخرًا، يمكن استخدام هذا التطبيق من قبل أي شخص لديه اتصال إنترنت نشط ومتصفح. لا يوجد مستوى مطلوب من الخبرة لبدء استخدام CFD Trader، لذلك إذا كنت مبتدئًا تتطلع إلى الغوص في التداول، فقد تكون هذه واحدة من أفضل الطرق للبدء.

اكتشف فوائد استخدام CFD Trader

من أهم الأشياء في أي تطبيق ميزاته. هذا ما يجعله فريدًا من نوعه بين كل التطبيقات الأخرى في السوق. قد يكون من الصعب التميز في ظل ظهور برامج جديدة مبتكرة كل يوم باستمرار.

لحسن الحظ، فقد بذلنا قصارى جهدنا لنضمن أن يقدم CFD Trader تجربة تداول لا تُنسى لأي شخص يستخدمه، بغض النظر عن مستواه الحالي في التداول. إذا كنت تريد إلقاء نظرة متعمقة حول كيف يمكن أن يساعدك هذا التطبيق في أن تصبح متداولًا أفضل، تابع القراءة!

توافق مع أجهزة متعددة

يقوم معظم المتداولين بإجراء جلساتهم على جهاز كمبيوتر لأنه جهاز قوي ومريح يمكن من تتبع جميع المعلومات الواردة. ومع ذلك، ليس لدى كل شخص جهاز كمبيوتر أو كمبيوتر محمول متاح للتداول، مما يجعل الوصول إليه غير متاح لبعض المستخدمين.

لعلاج هذا الأمر، قمنا بإتاحة CFD Trader لأي جهاز ذكي به اتصال إنترنت نشط. هذا يعني أنه إذا كان لديك هاتف ذكي أو جهاز لوحي، وتريد بدء التداول، يمكنك القيام بذلك عن طريق إنشاء حساب CFD Trader.

كما يمكنك أيضًا استخدام هذا التطبيق على أجهزة منفصلة، بحيث يمكن أن يكون لديك جهازًا أساسيًا وآخر ثانوي لصفقاتك، حسب ما تحتاجه. نقترح استخدام جهاز كمبيوتر كجهاز أساسي وهاتفك باعتباره الجهاز الثاني للحصول على تجربة أكثر راحة. ومع ذلك، إذا لم يكن لديك جهاز كمبيوتر، فلا داعي للقلق؛ سيظل بإمكانك الوصول إلى ميزات التطبيق من الأجهزة الأخرى.

تقنية متطورة

يعتمد CFD Trader على خوارزمياته القوية للقيام بعمله. يركز بعض المطورين على تخصيص قسم تسويق مكرس لتسويق منتجاتهم دون العمل على تقنية التطبيق. في هذه الحالات، قد ينتهي بك الأمر بمنتج يعلن عن نفسه بشكل مذهل ولكنه ضعيف الأداء.

في حالتنا، أولينا اهتمامًا كاملاً للبرنامج لأنه الشيء الذي سيجعلك تتعلم أساسيات التداول. إذا كان التطبيق يعمل، فسيعلن عن نفسه، وهذا ما نظن أنه أفضل!

تعمل خوارزمياتنا باستمرار لإيجاد الصفقات المناسبة لك؛ إذا قمت بتغيير إعدادات التداول الخاصة بك، فسيقوم التطبيق بالتكيف مع هذه التغييرات لزيادة كفاءته. هذا ليس تطبيقًا واحدًا يناسب الجميع، ولكنه تطبيق يعمل جنبًا إلى جنب مع كل مستخدم لتحقيق تقدم تعليمي مناسب.

ميزات إدارة الأموال السهلة

نحن نعلم أن إدارة أموالك لا تقل أهمية عن أداء وظائف التطبيق. قد تجعلك بعض المنصات تمر بعمليات تمويل أو سحب مكثفة قد تصيبك بالارتباك، لذلك قررنا أن نجعل هذه التجربة سهلة الاستخدام قدر الإمكان.

مع CFD Trader، يمكنك بسهولة إجراء معاملات التمويل أو الادخار أو السحب في أي وقت من اليوم دون أي خطوات إضافية. الأموال التي تستثمرها مع CFD Trader ملكك بالكامل، ولك مطلق الحرية في استخدامها كما تريد.

عملية إعداد سهلة

بغض النظر عن مستوى مهارتك الحالي، يمكنك أن يشتغرقك الأمر أقل من ساعة لإعداد كل شيء. إذا كنت مبتدئًا، فقد تقضي وقتًا أطول في البحث في كل ميزة وتحديد أيها يناسبك بشكل أفضل، ولكن حتى في هذه الحالات، قد تستغرق ما يصل إلى 45 دقيقة لكي تكون جاهزًا للبدء.

لا يعمل الجميع بنفس الوتيرة، وقد أخذنا ذلك في الاعتبار عند تطوير CFD Trader. يمكنك أن تأخذ قدر ما يلزمك من الوقت في عملية الإعداد، وننصحك بشدة أن تفعل ذلك للتأكد من أنك تنفذ الإستراتيجيات الصحيحة.

لا توجد رسوم خفية

يمكن أن تكون الرسوم المخفية مخيبة للآمال. لقد واجهنا عددًا كبيرًا من المنصات ذات الرسوم المخفية عندما كنا نتداول، تركنا هذا بشعور سيء. لم نرغب في ارتكاب نفس الخطأ مثل المطورين الآخرين، لذلك قررنا أن نلجأ إلى الشفافية في كل جانب من جوانب تطبيقنا.

لا يتعين عليك دفع أي رسوم تسجيل أو تمويل أو سحب مع CFD Trader. المبلغ المالي الوحيد الذي عليك استخدامه هو المبلغ الذي تخطط للاستثمار فيه.

قم بالتسجيل في CFD Trader باتباع هذه الخطوات السهلة!

أسهل جزء من CFD Trader هو التسجيل. إذا كنت ترغب في الاستمتاع بجميع المزايا التي يقدمها هذا التطبيق، احرص على أن تصبح عضوًا باتباع جميع الخطوات أدناه!

الخطوة الأولى - التسجيل

أولاً، أدخل معلومات الاتصال الخاصة بك حتى نتمكن من إرسال بريد إلكتروني للتحقق ونزودك فيه بالتفاصيل. في هذه الحالة، يجب أن ترسل إلينا ما يلي:

  • الاسم الكامل
  • عنوان البريد الإلكتروني
  • رقم الهاتف

الخطوة الثانية - التمويل والتخطيط

بعد إتمام تأكيد حسابك، تحتاج إلى تمويله وإدخال معايير التداول الخاصة بك لبدء التداول. خذ الوقت الذي تحتاجه في هذه الخطوة لأنها الأهم. عندما تشعر أنك جاهز تمامًا، يمكنك الانتقال إلى الخطوة التالية.

إذا كنت مبتدئًا، فلا تقلق؛ سيقوم التطبيق بعرض جميع الميزات الموجودة فيه بالإضافة إلى توصيات حول ما يجب القيام به في جلستك الأولى.

الخطوة الثالثة - التداول

أخيرًا وليس آخرًا، اضغط على زر "تداول" للبدء! تذكر أنه يمكنك تغيير إعدادات التداول الخاصة بك عندما ترى ذلك مناسبًا.

الأسئلة الشائعة

من الشائع وجود شكوك حول أي خدمة، ومن الضروري توضيح أكبر عدد ممكن منها لتجنب أي التباس أو أخطاء على مدار الرحلة. أردنا أن نسبق بخطوة في هذا الشأن وقمنا بعمل قائمة بالأسئلة الأكثر شيوعًا.

إذا استعصى عليك فهم أمر ما، فقد تجد الإجابة أدناه.

ما هو الفرق بين الأصول المختلفة؟

الفرق الرئيسي بين الأصول هو الشيء الذي تتداوله وكيف تتداوله. على سبيل المثال: في تداول العقود مقابل الفروقات، أنت لا تتداول الأصل نفسه؛ أنت تتداول في عدد من الوحدات من هذا الأصل. في تداول العملات، أنت تشتري عملة وتبيع عملة أخرى، والتي تُعرف باسم "أزواج العملات".

أخيرًا وليس آخرًا، يتضمن تداول العملات المشفرة تداول العملة المشفرة نفسها بناءً على تكهنات سابقة بقيمتها المستقبلية. بشكل عام، قد تختلف الأصول قليلًا في تداولها، ولكن مع CFD Trader، يمكنك بسهولة التمييز بين الفروقات بينها نظرًا لأننا وضعنا كل شيء بعناية في واجهة مستخدم التطبيق.

هل يتعين علي دفع أي شيء لاستخدام CFD TRADER؟

لا يتطلب منك CFD Trader دفع أي شيء بخلاف الاستثمار الذي تخطط للقيام به. لا توجد رسوم تسجيل أو تمويل أو سحب، ويمكنك إدارة أموالك بأي طريقة تراها مناسبة.

لاستخدام CFD Trader مجانًا، يجب أن تصبح عضوًا في مجتمع التداول الخاص بنا. التسجيل في تطبيقنا سهل إلى حد ما، ولا يستغرق أكثر من بضع دقائق.

هل يمكنني استخدام هذا التطبيق إذا لم يكن لدي أي خبرة؟

نعم! تم إنشاء CFD Trader لكل متداول، بغض النظر عن مستوى مهارته الحالية. كل ميزة في التطبيق مشروحة بعناية حتى يتمكن المبتدئين من السير على المسار الصحيح بشكل أسرع. يعد هذا البرنامج رائعًا بشكل خاص للمبتدئين لأنه يعمل كطريقة لتعلم أساسيات التداول بشكل أكثر فاعلية وبدون عوامل الضغط التي ينطوي عليها التداول التقليدي غالبًا.

من ناحية أخرى، يمكن للمحترفين أيضًا استخدام هذا التطبيق لتوفير الوقت في جلسات التداول الخاصة بهم. نحن نعلم كيف يمكن أن يستغرق هذا النشاط وقتًا طويلاً، ولهذا السبب نقدم أداة يمكنها مساعدتك في الحصول على متسع من الوقت لالتقاط الأنفاس بين الحين والآخر.

انضم إلى مجتمع التداول لدينا الآن!

نريد أن نقدم لك المساعدة التي لم نحصل عليها نحن عندما بدأنا التداول لأول مرة. من المهم أن تمتلك الأدوات المناسبة عندما تتعلم كيفية التداول، خاصة عندما يكون هناك قدر كبير من المعلومات على الإنترنت.

لا يضمن استخدام CFD Trader أي نتائج نظرًا لأننا لم نطور التطبيق لذلك. ومع ذلك، يمكننا أن نعد بأنه باستخدامه باستمرار، يمكنك أن تصبح متداولًا أفضل بكثير يعرف كيفية تحديد إشارات واستراتيجيات التداول بشكل صحيح.

إذا كنت مستعدًا لبدء رحلة التداول معنا، فتأكد من ملء نموذج التسجيل أدناه، ودعنا نبدأ العمل!

Connecting you to the best broker for your region...